أخبار الأندية المحلية

النادي الأهلي يكتسح منافسه كانون برباعية نظيفة أسياد القارة

النادي الأهلي يسجل فوزًا كبيرًا بنتيجة 4-0 على كانو سبورت بطل غينيا الاستوائية خلال مباراته مساء اليوم السبت،
على ملعب برج العرب في مباراة الإياب من الدور 32 من دوري أبطال أفريقيا.

النادي الأهلي يكتسح منافسه كانون برباعية نظيفة أسياد القارة

فاز الأهلي في مباراة الذهاب في غينيا الاستوائية بهدفين نظيفين،
مما أدى إلى تأهل الشياطين الحمر إلى مرحلة المجموعات من دوري أبطال أفريقيا في رحلة لاستعادة لقب أفريقيا الذي غاب عن الجزيرة منذ عام 2013.

وسجل فرق الأهلي رباعية عن طريق ديانغ وحسين الشحات وأجاي وصلاح محسن،
العديد من التغييرات في الفريق حيث دفع كل من محمود وحيد وديانج لأول مرة في التشكيلة الأساسية تحت قيادته.

الشوط الأول:

بدأت المباراة بقوة كبيرة من جانب الأهلي والتي اعتمدت على ثلاثي حسين الشحات، أجاي، وليد سليمان،
وتم عركلة الشحات في الدقائق الأولى لكن الحكم رفض حساب أي أخطاء لصالحه.

واصل الأهلي ممارسة الضغط على الضيوف وسجل ديانج أول هدف أحمر في الدقيقة الثامنة،
مستغلاً دربكة من الدفاعات أمام مرمى الفريق الغيني،
حيث شارك اللاعب المالي الذي يشارك لأول مرة إحراز أول أهدافه مع الأهلي.

النادي الأهلي لم يتراجع بعد هدف ديينج واستمر في الهجوم وأحمر الأحمر سجل الهدف الثاني،
من قبل وليد سليمان لكن دفاع الضيوف أنقذ الموقف.

وفجأة ظهر خطر الفريق الغيني وأصيب بنيامين إيدو نمدج كرة قوية ولكن محمد الشناوي،
قام ببطولته وسدها قبل أن يستجيب أحمد فتحي بتسديده قوية مرت بجوار القائم.

سجل حسين الشحات الهدف الثاني للأهلي بعد تلقيه تمريره جيدة من ديانغ،
وحقق المدافع الشحات وحارس المرمى الهدف من الضيوف قبل أن يمرر الكرة متأخرا لأجاي للتدخل في دفاع كانو الرياضي وإنقاذ الموقف وتفويته فرصة لهدف الأهلي.

شهدت الدقائق الأخيرة من الشوط الأول الهيمنة للفريق الأحمر،
كذلك الشيخ وأجاي أكثر من فرصة خطيرة للتسجيل مع محاولات الضيوف لزيارة شبكة الشناوي ولكن دون جدوى.

الشوط الثاني

كانت بداية الشوط الثاني حماسية للغاية من جانب الأهلي،
الذي تمكن من تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 48 من خلال جونيور أجاي، حيث حصل على عرضية رائعة من محمود وحيد وأجاي برأسه على أرضه ضد كانو سبورت.

واصل الأهلي الضغط وفقد فرصة شحات ليسجل هدفًا ثالثًا،
ثم زاد من خطر الأهلي وعاد ليسجل هدفًا ثالثًا في الدقيقة 55 بعد تلقيه تمريره رائعة من أحمد فتحي ومراوغة الدفاع عن الضيوف،
وضرب كرة قوية في الشباك الغينية وأنقذ الحارس كانو سبورت أحمد الشيخ.

في تبدل دخل حسام عاشور مكان السوليه وصلاح محسن بدلاً من وليد سليمان،
وواصل الأهلي السيطرة على اللقاء وفقد أحمد الشيخ وصلاح محسن أكثر من فرصة للتسجيل.

في الدقيقة 78 دخل وليد أزارو مكان جونيور أجاي.
نجح صلاح محسن في تسجيل الهدف الرابع للأهلي في الدقيقة 88 بعد حصوله على تمريره رائعة من حسين الشحات.

وقام محسن بإسكانها  في شبكة غينيا بعد أن حاول الضيوف تسجيل هدف حفظ ماء الوجه ثم ينتهي اللقاء بفوز القلعة الحمراء ليضمن التأهل لمرحلة المجموعات في بطولة أفريقيا.

المراجع : هنا

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *